أخر تحديث : الأربعاء 17 فبراير 2016 - 10:12 مساءً

فعاليات السلامة الطرقية تجول العالم القروي بالسمارة

بتاريخ 17 Feb, 2016 - بقلم عبد الله لشكر

شهد صباح يوم الأربعاء 17 فبراير أنشطة ضمن فعاليات أسبوع السلامة الطرقية بالسمارة بمشاركة جمعية السمارة للسلامة الطرقية إلى جانب رجال الدرك الملكي ونيابة التربية الوطنية في تنشيط تلاميذ العالم القروي وخاصة فرعية مدرسة طه بلقاسم بجماعة سيدي أحمد العروسي التي تبعد بحوالي 25 كلم عن مدينة السمارة ، ولقد كانت فرصة للتعارف مع الأطر التربوية بعين المكان وكذا تلامذتهم الذين كان لديهم شغف للمعرفة وتقبل النصائح خصوصا في مجال السلامة الطرقية ، وقد تضمن النشاط التحسيسي الذي قدمه طاقم الدرك الملكي عرضا نظريا وعرضا تطبيقيا لتلامذة المؤسسة ببهو ساحة المؤسسة حيث كان الجو ممتعا والمشاركة من الجميع أعطت للقاء نجاحا وصورة غاية في المتعة .

ومساء نفس اليوم كان الموعد مع نشاط تحسيسي آخر بمؤسسة الإنفتاح للتعليم الخصوصي بالسمارة بمشاركة رجال الأمن الوطني والوقاية المدنية تضمن التوعية لمخاطر الطريق بالنسبة للأطفال وكذا تلقين قواعد المرور كما أعطيت الإنطلاقة لمسابقة في الرسم بين تلاميذ المؤسسة في مضمون السلامة الطرقية .

مسابقة في الرسم بين تلاميذ مؤسسة الإنفتاح الخصوصية بالسمارة

مسابقة في الرسم بين تلاميذ مؤسسة الإنفتاح الخصوصية بالسمارة

نشاط بفرعية طه بلقاسم بسيدي أحمد العروسي

نشاط بفرعية طه بلقاسم بسيدي أحمد العروسي

تعليقات القراء
عدد التعليقات 2

لمدة نتابع حملات السلامة الطرقية بالسمارة ، لكن الجميع يتساءل عن غياب اعضاء مكتب جمعية السمارة للسلامة الطرقية و استفراد شخص واحد و وحيد لهذه الانشطة كل سنة .
ومن وجهة اخرى لماذا يشتغل وحده رغم وجود جمعيات تشتغل في الميدان؟؟؟؟؟؟؟

Profile photo of عبد الله لشكر

سؤال وجيه رئيس الجمعية يعمل لوحده بالميدان في غياب شبه تام لجميع الأعضاء والسبب السفر الدائم والمستمر للأعضاء وبالتالي عدم حضورهم لأغلب الأنشطة ، ومع ذلك فالعمل الجمعوي عمل تطوعي ونحن دائما مستعدون لمشاركة جمعيات أخرى في المجال ولكن لا حياة للعمل الجمعوي إذا لم يجد الدعم من الجهات الداعمة بالإقليم ، وأنا أعمل لفائدة المجتمع وإن كان في غياب الأعضاء وكل الفاعلين في ميدان السلامة الطرقية بالسمنارة من أمن وطني ودرك ملكي ووقاية مدنية ومؤسسات تعليمية مرتاحون للعمل المتواضع الذي أقدمه وإن كان يحتاج لدعم من المجتمع المدني ، ويدنا مفتوحة للتشارك فمرحبا فالسلامة الطرقية مسؤولية الجميع .



الموقع غير مسؤول عن التعاليق الصادرة عن القراء

التخطي إلى شريط الأدوات